طريق الهداية - التوبة والإستغفار 64

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

طريق الهداية - التوبة والإستغفار 64

مُساهمة  timaftima في الثلاثاء سبتمبر 20, 2011 6:58 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

يتكلم الدكتور في هذه الحلقة



ما زلنا مع سورة الفرقان نتكلم عن قضية طويلة في التناول والتعاطي وهي قضية التوبة والإنابة إلى الله تبارك وتعالى وليس عجيباً أن نأخذ هذه الفترة الطويلة لتناول هذه القضية لأن عملية التوبة لدى الناس تتم بشكل غير صحيح وهي بعيدة عن منهج الله تعالى ورسوله لأن الناس يعتقدون أن التوبة كلمتان باللسان فقط والدليل أن الإنسان يقع في نفس الخطأ مرة أخرى بعد أسبوع أو أسبوعين للأسف والذنب لم يمحى وما زال في صحيفته. التوبة معناها أنك قفلت الباب بوجه المعصية وعدت إلى جوار الله تعالى.


(وَالَّذِينَ لَا يَدْعُونَ مَعَ اللَّهِ إِلَهًا آَخَرَ وَلَا يَقْتُلُونَ النَّفْسَ الَّتِي حَرَّمَ اللَّهُ إِلَّا بِالْحَقِّ وَلَا يَزْنُونَ وَمَنْ يَفْعَلْ ذَلِكَ يَلْقَ أَثَامًا (68) يُضَاعَفْ لَهُ الْعَذَابُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَيَخْلُدْ فِيهِ مُهَانًا (69) إِلَّا مَنْ تَابَ وَآَمَنَ وَعَمِلَ عَمَلًا صَالِحًا فَأُولَئِكَ يُبَدِّلُ اللَّهُ سَيِّئَاتِهِمْ حَسَنَاتٍ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَحِيمًا (70) وَمَنْ تَابَ وَعَمِلَ صَالِحًا فَإِنَّهُ يَتُوبُ إِلَى اللَّهِ مَتَابًا (71))




سؤال - فما فائدة التكرار أولاً؟ ثم ما دلالة عدم ورود الإيمان في الآية الثانية؟





في هذه الآيات الاستثناء لا بد أن نقف عليه (إِلَّا مَنْ تَابَ وَآَمَنَ وَعَمِلَ عَمَلًا صَالِحًا) هنا الاستثناء من توقيع العقوبة وقلنا سابقاً ..................


سؤال: التأخير في المحافظة على الصلاة على الخشوع هل يعني أنهم يحافظون على الصلاة في وقتها ويحافظون على الخشوع فيها؟




لا بأس بهذا المعنى لكن المعنى الأهم أنه يريد أن يقول أن مسألأة المحافظة على الصلاة عند المؤمنين مسألة منتهية لكن المسألة أن يخشعوا في الصلاة. لو عندنا مائة مؤمن وعندنا مائة مسلم عند أذان الظهر مثلاً أن المؤمنين جميعاً عندما يسمعون الأذان سيقومون إلى الصلاة حتماً هؤلاء يحافظون على الصلاة لكن المسألة من سيخشع من بين هؤلاء الذين دخلوا؟ ستجد نسبة 20% ربما فقط خاشعين. هذه هي .............


سؤال- البعض يقول أن ظروف الحياة متعبة وأعباء وشغل وأن في هذا في تكليف زيادة وهم يشعرون أنهم مقصرون فهم بالكاد يصلون الفرائض كيف نصحو ليلاً ونصلي الليل ثم نذهب إلى أعمالنا باكراً؟

نحن لا نطلب من الناس أن يقوموا كل الليل. سبحانه وتعالى قال (وَالَّذِينَ يَبِيتُونَ لِرَبِّهِمْ سُجَّدًا وَقِيَامًا) وعندما حللناها......................



سؤال ما أهمية التوبة من قريب ونحن نتذكر حديث الرسول صلى الله عليه وسلم "هلك المسوّفون"؟


إن صحّ هذا الحديث لأن فيه مشكلة في السند لكن هذا الحديث معناه جميل ومخيف لأن لما ننظر إلى المسوّف تجده لا يعمل. مشكلة الحديث في السند...............................

(إِنَّمَا التَّوْبَةُ عَلَى اللّهِ لِلَّذِينَ يَعْمَلُونَ السُّوَءَ بِجَهَالَةٍ ثُمَّ يَتُوبُونَ مِن قَرِيبٍ) يلزم الله تعالى نفسه بها. ثلث القرآن آيات دالة على صدق الرسول صلى الله عليه وسلم وهذه الآية من ضمنها لأن الرسول لا يمكن أن يقول بهذه الآية إلا إذا كانت وحياً من الله تعالى كما في آية سورة الروم (وَهُم مِّن بَعْدِ غَلَبِهِمْ سَيَغْلِبُونَ (3) الروم) المتكلم ليس محمداً صلى الله عليه وسلم وإنما هو وحي يوحى لهذا كل آيات توصيف القرآن آيات عقيدة مثل قوله تعالى (ثُمَّ يَتُوبُونَ مِن قَرِيبٍ) آية عقيدة .................................


على هذا الرابط تجدون الحلقة كاملة مع اجابة الدكتور على هذه الاسئلة


http://www.islamiyyat.com/drhedaya/2009-01-18-17-58-00/573-----64.html








avatar
timaftima
 
 

البلد / الدوله : الجزائر
عدد المساهمات : 360
وسام التميز
المشرف المتميز3
تاريخ التسجيل : 01/09/2011
العمر : 87
الموقع : http://www.facebook.com/groups/hedayalovers/
العمل : مشروع صغير

http://www.facebook.com/groups/hedayalovers

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى