* الجهالة في المعصية *

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

* الجهالة في المعصية *

مُساهمة  niesoo nie في السبت سبتمبر 13, 2014 9:07 pm



د / محمد هداية :

{ إِنَّمَا التَّوْبَةُ عَلَى اللَّهِ لِلَّذِينَ يَعْمَلُونَ السُّوءَ بِجَهَالَةٍ ثُمَّ يَتُوبُونَ مِنْ قَرِيبٍ }

بعض المفسرين قالوا جهالة : أي " لم يكن يعلم " لا .. هذا جهل . .

الذي لم يكن يعلم ويفعل اسمه " جاهل " .

الجهالة : " كان يعلم وفعل " الله سبحانه وتعالى ضمن التوبة للذي يعلم جزاء المعصية وفعلها , أي أن له توبة .

. بجهالة : أي " بحمق وسفاهة " رغم علمه بجزاء الله على هذه المعصية .

الله تبارك وتعالى لم يقل أن من كان يعلم ان هذه المعصية عليها ذنب وفعلها في النار ! لم يقل ذلك من رحمته سبحانه .

ويظهر ذلك في قوله تبارك وتعالى : { إِنَّمَا التَّوْبَةُ عَلَى اللَّهِ }

استخدم " انما " للحصر والقصر و " على " تفيد الإلزام .

وهنا لدينا كنز في قوله : { ثُمَّ يَتُوبُونَ مِنْ قَرِيبٍ } .. رحم الله أحد الصالحين ساعة قال : " ليته تاب في موطن المعصية " وذلك بسبب كلمة ( من قريب ) .

لأنه لا يضمن أن يعيش لغداً فلو قال : " غداً أتوب , ومات .. ضاع " .

ولذلك قال : { ثُمَّ يَتُوبُونَ مِنْ قَرِيبٍ }

ما معنى قريب ؟

أي : " قريب عهد بالمعصية " لا يطيل المدة بين المعصية والتوبة . لماذا ؟

لأنه لا يضمن عمره ثانية . لا يريده أن ينغمس في المعاصي , يريده الله تعالى أن يرجع بأسرع وقت ممكن .

وعليه إن تاب وعاد "المجاهدة " ان يجاهد نفسه وشيطانه لكي لا يقع مرة ثانية في المعصية .

الحلقة الأولى من " برنامج نور وهداية "

الجروب الرسمي لفضيلة الدكتور محمد هداية

Www.facebook.com/groups/hedayalovers

الصفحة الرسمية لفضيلته

Www.facebook.com/drhedayalovers

المنتدى الخاص بالجروب

Www.hedayalovers.alafdal.net
avatar
niesoo nie
 
 

البلد / الدوله : فلسطين
عدد المساهمات : 99
وسام التميز
تاريخ التسجيل : 17/09/2011
العمل : مشروع خاص

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى