"السحر المُدّعى وهمٌ لا يقبله كُل عاقلٍ يدين لله تبارك وتعالى "

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

"السحر المُدّعى وهمٌ لا يقبله كُل عاقلٍ يدين لله تبارك وتعالى "

مُساهمة  timaftima في الأحد نوفمبر 24, 2013 11:24 am

‏‎Rasha E. Mohamed‎‏
"السحر المُدّعى وهمٌ لا يقبله كُل عاقلٍ يدين لله تبارك وتعالى "

**********************************
د.محمد هداية


من مطلع القرآن مهَّد الله تبارك وتعالى لمعتقدٍ صحيحٍ يُبطل مُعتقد أنّ هناك من يُمكن أن يسحِر (بمفهوم ما شاع خطئآ عند الناس عن السحر ) .

يقول الله تبارك وتعالى في سورة العلق :
{ اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَق(1َ)خَلَقَ الإِنسَانَ مِنْ عَلَق(2)ٍاقْرَأْ وَرَبُّكَ الأَكْرَم(3)الَّذِي عَلَّمَ بِالْقَلَم(4)عَلَّمَ الإِنسَانَ مَا لَمْ يَعْلَمْ (5) كَلاَّ إِنَّ الإِنسَانَ لَيَطْغَى(6)أَن رَّآهُ اسْتَغْنَى(7) } سورة العلق

-{ عَلَّمَ الإِنسَانَ مَا لَمْ يَعْلَمْ }
لازم معنى الآية انّ أصل الإنسان في الجهل ، ولو لم يُعلّمه الله تبارك وتعالى ويفتح له مسالك الإدراك والتعلُّم لظلّ في الجهل.

-{ كَلاَّ إِنَّ الإِنسَانَ لَيَطْغَى } ،
قال الله ( كَلاَّ ) ولم يقل قبلها شيئآ صريحآ يستوجب الزجر والردع ، وإنما شئٌ غير صريح أي لازم معنى (( عَلَّمَ الإِنسَانَ مَا لَمْ يَعْلَمْ)).

إذآ [و المتكلم خالق الإنسان] :-
"الإنسان بالجِبِلّة التي خلقتُهُ عليها لو أُعطي أقل مناط استغناء لاستغنى ، أي أنّ استغناء الإنسان الذي يطغى ليس من عنده ( ليس من فعله ) "..

{أَن رَّآهُ اسْتَغْنَى} أن رأى نفسه استغنى ،
<<فإذا كان الإنسان لمجرد الإستغناء بالذي اعطاه الله إياه -ولو وهمآ-يطغى ، هل يسمح قائل هذا القول لأحدٍ بأن يسحر و أن يُغير مُراد الله ؟؟!!..هذا مستحيل..>>

-لنقفز إلى قضية سِحر الرسول، إذا كانت هذه حقيقة لكان هذا الذي سحره أُلِّه فهو لم يأتِ على صاحب الرسالة وإنما على إله صاحب الرسالة..
تخيل لو ان هذا حدث وتمكن أحد من الرسول وسحره هل سيكتفي بمرةٍ واحدة ويقف ؟؟ هذا مستحيل..

-القرآن الذي يتكلم في واقع ملموس يضع لنا القاعدة :
{َ أَرَأَيْتَ الَّذِي يَنْهَى(Cool عَبْدًا إِذَا صَلَّى(9)}َ
*{أَرَأَيْتَ} أي أخبرني إخبار العالِمِ بحق فإن لم تكن تعلم فسئل العليم.

-و قصة أبا جهل هنا نأخذها على سبيل المثال لا الحصر ، فالقرآن أشمل مما تتخيل ،
أبا جهلٍ هل أُجِّلَ إلى الآخرة ؟؟ لا ..بل أراهُ الله على مرأىً ومسمعٍ من الناس وقال الرسول عنه أن لو كان إقترب خُطوة لاختطفته الزبانية (ملائكة العذاب)..

<<إذآ هذا الذي أدخل نفسه -ليس مع العبد- وإنما مع الله أراه الله في الدنيا قبل الآخرة ف{ إِنَّ إِلَى رَبِّكَ الرُّجْعَى} ،ليس في الآخرة فقط وإنما في الدنيا والآخرة >>
و هذا مثالٌ فقط فالعبرة في القرآن بِعموم اللفظ لا بخصوص السبب..

-أبا جهلٍ كان معه زيادةَ مال أو سلطة فطغى ودخل مع الله تبارك وتعالى ، فَكِّر..... ما بالك لو اعطاه الله منفذَ أن يسحر؟؟!!
الذي يأخذ هذا المنفذ ، يسحر هذا ويطلق هذا ويزوج هذا ....<< ودَقِّق إن كان هذا حدث ، فسيكون بعطاءٍ رباني أيضاً >> ، الذي يأخذ هذا ماذا سيصنع ..!!
و إلى أي حدٍ سيطغى ؟؟
هل ينفع أن الذي قال { إِنَّ اللَّهَ لاَ يَغْفِرُ أَن يُشْرَكَ بِهِ } يُعطيك ما تُشرك به ؟؟!!
أن تستغني بمالٍ بصحةٍ بسُلطةٍ ، لكن بِشرك ؟؟!!
لا لا ينفع...

-اليهود لعنة الله عليهم تأكدوا أنهم لن يستطيعوا تحريف القرآن ولكنهم صنعوا إضطراب المعتقد..
أُنظر إلى آيات السحر التي يعتمد عليها من يدّعي السِحر ، إقرأ التفسير تجِد ( هذا يفرق وهذا يزوج وهذا يفعل ) ...
لحظة !! هذا التفسير وليس القرآن..
اسمع من أول القرآن ماذا قال الذين كفروا عن القرآن :
{وَلَمَّا جَاءَهُمْ رَسُولٌ مِنْ عِنْدِ اللَّهِ مُصَدِّقٌ لِمَا مَعَهُمْ نَبَذَ فَرِيقٌ مِنَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ كِتَابَ اللَّهِ وَرَاءَ ظُهُورِهِمْ كَأَنَّهُمْ لَا يَعْلَمُون}َ
ما معنى نبذ ؟؟
المعنى الشائع هو أنهم ألقوه خلفهم ولم يلتفتوا له ولكن هذا غير صحيح بدليل قول الذين كفروا :-

{ وَقَالَ الَّذِينَ كَفَرُوا لا تَسْمَعُوا لِهَذَا الْقُرْآنِ وَالْغَوْا فِيهِ لَعَلَّكُمْ تَغْلِبُونَ }
هذا لا يعني لا تسمعوه وشوشوا على من يسمعه ( فهذا يقصِرُ الآية على عصر نُزول القرآن فقط ) ، بل اسمعوه جيدآ وحرفوا التفسير ،فلكي تَلغِي في كتاب لابُد أن تقرأه جيدآ.

-"الكلمة القرآنية في حد ذاتها إبتلاء "

<< (ورآء ظهورهم) أي أمامهم ، فالظهر ورآء الوجه وورآء الوجه الظهر،إذآ
هم نبذوه أمامكم إدعاءآ ليقرأوه جيدآ و يُدلِّسوا عليكم >>..

-والدليل :
أمام كل من يقول ان فلانة مسحورة لذلك لم تتزوج ، هل سمعت من قال في مقابل هذ الإعتقاد ان هذا مراد الله....؟؟!!

<< إذآ اليهود فعلآ بدسهم الإسرائيليات صنعوا إضطراب المعتقدات بأيديهم ونحن أخذناها منهم واعتقدناها وعشناها ونقلناها بل وبلغناها ، وخرج العلماء يقولون أن السحر المُدّعى موجود بدليل أن الرسول قد سُحِر >>..
هذا الكلام لايقبله عاقل يدين لله تبارك وتعالى..

"الذي يتكلم في التفسير لابد أن يتحمل عبء فهم هذه الأمة التي ضاعت بسبب علماء"..


وقفات من هل يختلفان الحلقة 39

دعوة لنشر العلم ..

الجروب الرسمي لفضيلة الدكتور محمد هداية
Www.facebook.com/groups/hedayalovers
الصفحة الرسمية لفضيلته
Www.facebook.com/drhedayalovers
المنتدى الخاص بالجروب
Www.hedayalovers.alafdal.net
"السحر المُدّعى وهمٌ لا يقبله كُل عاقلٍ يدين لله تبارك وتعالى "

**********************************
د.محمد هداية


من مطلع القرآن مهَّد الله تبارك وتعالى لمعتقدٍ صحيحٍ يُبطل مُعتقد أنّ هناك من يُمكن أن يسحِر (بمفهوم ما شاع خطئآ عند الناس عن السحر ) .

يقول الله تبارك وتعالى في سورة العلق :
{ اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَق(1َ)خَلَقَ الإِنسَانَ مِنْ عَلَق(2)ٍاقْرَأْ وَرَبُّكَ الأَكْرَم(3)الَّذِي عَلَّمَ بِالْقَلَم(4)عَلَّمَ الإِنسَانَ مَا لَمْ يَعْلَمْ (5) كَلاَّ إِنَّ الإِنسَانَ لَيَطْغَى(6)أَن رَّآهُ اسْتَغْنَى(7) } سورة العلق

-{ عَلَّمَ الإِنسَانَ مَا لَمْ يَعْلَمْ }
لازم معنى الآية انّ أصل الإنسان في الجهل ، ولو لم يُعلّمه الله تبارك وتعالى ويفتح له مسالك الإدراك والتعلُّم لظلّ في الجهل.

-{ كَلاَّ إِنَّ الإِنسَانَ لَيَطْغَى } ،
قال الله ( كَلاَّ ) ولم يقل قبلها شيئآ صريحآ يستوجب الزجر والردع ، وإنما شئٌ غير صريح أي لازم معنى (( عَلَّمَ الإِنسَانَ مَا لَمْ يَعْلَمْ)).

إذآ [و المتكلم خالق الإنسان] :-
"الإنسان بالجِبِلّة التي خلقتُهُ عليها لو أُعطي أقل مناط استغناء لاستغنى ، أي أنّ استغناء الإنسان الذي يطغى ليس من عنده ( ليس من فعله ) "..

{أَن رَّآهُ اسْتَغْنَى} أن رأى نفسه استغنى ،
<<فإذا كان الإنسان لمجرد الإستغناء بالذي اعطاه الله إياه -ولو وهمآ-يطغى ، هل يسمح قائل هذا القول لأحدٍ بأن يسحر و أن يُغير مُراد الله ؟؟!!..هذا مستحيل..>>

-لنقفز إلى قضية سِحر الرسول، إذا كانت هذه حقيقة لكان هذا الذي سحره أُلِّه فهو لم يأتِ على صاحب الرسالة وإنما على إله صاحب الرسالة..
تخيل لو ان هذا حدث وتمكن أحد من الرسول وسحره هل سيكتفي بمرةٍ واحدة ويقف ؟؟ هذا مستحيل..

-القرآن الذي يتكلم في واقع ملموس يضع لنا القاعدة :
{َ أَرَأَيْتَ الَّذِي يَنْهَى(Cool عَبْدًا إِذَا صَلَّى(9)}َ
*{أَرَأَيْتَ} أي أخبرني إخبار العالِمِ بحق فإن لم تكن تعلم فسئل العليم.

-و قصة أبا جهل هنا نأخذها على سبيل المثال لا الحصر ، فالقرآن أشمل مما تتخيل ،
أبا جهلٍ هل أُجِّلَ إلى الآخرة ؟؟ لا ..بل أراهُ الله على مرأىً ومسمعٍ من الناس وقال الرسول عنه أن لو كان إقترب خُطوة لاختطفته الزبانية (ملائكة العذاب)..

<<إذآ هذا الذي أدخل نفسه -ليس مع العبد- وإنما مع الله أراه الله في الدنيا قبل الآخرة ف{ إِنَّ إِلَى رَبِّكَ الرُّجْعَى} ،ليس في الآخرة فقط وإنما في الدنيا والآخرة >>
و هذا مثالٌ فقط فالعبرة في القرآن بِعموم اللفظ لا بخصوص السبب..

-أبا جهلٍ كان معه زيادةَ مال أو سلطة فطغى ودخل مع الله تبارك وتعالى ، فَكِّر..... ما بالك لو اعطاه الله منفذَ أن يسحر؟؟!!
الذي يأخذ هذا المنفذ ، يسحر هذا ويطلق هذا ويزوج هذا ....<< ودَقِّق إن كان هذا حدث ، فسيكون بعطاءٍ رباني أيضاً >> ، الذي يأخذ هذا ماذا سيصنع ..!!
و إلى أي حدٍ سيطغى ؟؟
هل ينفع أن الذي قال { إِنَّ اللَّهَ لاَ يَغْفِرُ أَن يُشْرَكَ بِهِ } يُعطيك ما تُشرك به ؟؟!!
أن تستغني بمالٍ بصحةٍ بسُلطةٍ ، لكن بِشرك ؟؟!!
لا لا ينفع...

-اليهود لعنة الله عليهم تأكدوا أنهم لن يستطيعوا تحريف القرآن ولكنهم صنعوا إضطراب المعتقد..
أُنظر إلى آيات السحر التي يعتمد عليها من يدّعي السِحر ، إقرأ التفسير تجِد ( هذا يفرق وهذا يزوج وهذا يفعل ) ...
لحظة !! هذا التفسير وليس القرآن..
اسمع من أول القرآن ماذا قال الذين كفروا عن القرآن :
{وَلَمَّا جَاءَهُمْ رَسُولٌ مِنْ عِنْدِ اللَّهِ مُصَدِّقٌ لِمَا مَعَهُمْ نَبَذَ فَرِيقٌ مِنَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ كِتَابَ اللَّهِ وَرَاءَ ظُهُورِهِمْ كَأَنَّهُمْ لَا يَعْلَمُون}َ
ما معنى نبذ ؟؟
المعنى الشائع هو أنهم ألقوه خلفهم ولم يلتفتوا له ولكن هذا غير صحيح بدليل قول الذين كفروا :-

{ وَقَالَ الَّذِينَ كَفَرُوا لا تَسْمَعُوا لِهَذَا الْقُرْآنِ وَالْغَوْا فِيهِ لَعَلَّكُمْ تَغْلِبُونَ }
هذا لا يعني لا تسمعوه وشوشوا على من يسمعه ( فهذا يقصِرُ الآية على عصر نُزول القرآن فقط  ) ، بل اسمعوه جيدآ وحرفوا التفسير ،فلكي تَلغِي في كتاب لابُد أن تقرأه جيدآ.

-"الكلمة القرآنية في حد ذاتها إبتلاء "

<< (ورآء ظهورهم) أي أمامهم ، فالظهر ورآء الوجه وورآء الوجه الظهر،إذآ
هم نبذوه أمامكم إدعاءآ ليقرأوه جيدآ و يُدلِّسوا عليكم >>..

-والدليل :
أمام كل من يقول ان فلانة مسحورة لذلك لم تتزوج ، هل سمعت من قال في مقابل هذ الإعتقاد ان هذا مراد الله....؟؟!!

<< إذآ اليهود فعلآ بدسهم الإسرائيليات صنعوا إضطراب المعتقدات بأيديهم ونحن أخذناها منهم واعتقدناها وعشناها ونقلناها بل وبلغناها ، وخرج العلماء يقولون أن السحر المُدّعى موجود بدليل أن الرسول قد سُحِر >>..
هذا الكلام لايقبله عاقل يدين لله تبارك وتعالى..

"الذي يتكلم في التفسير لابد أن يتحمل عبء فهم هذه الأمة التي ضاعت بسبب علماء"..


وقفات من هل يختلفان الحلقة 39

دعوة لنشر العلم ..

الجروب الرسمي لفضيلة الدكتور محمد هداية
Www.facebook.com/groups/hedayalovers
الصفحة الرسمية لفضيلته
Www.facebook.com/drhedayalovers
المنتدى الخاص بالجروب
Www.hedayalovers.alafdal.net
avatar
timaftima
 
 

البلد / الدوله : الجزائر
عدد المساهمات : 360
وسام التميز
المشرف المتميز3
تاريخ التسجيل : 01/09/2011
العمر : 87
الموقع : http://www.facebook.com/groups/hedayalovers/
العمل : مشروع صغير

http://www.facebook.com/groups/hedayalovers

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى