الحلقة الثانية / من برنامج بشرة خير (( شاب نشأ في طاعة ( عبادة ) الله ))

اذهب الى الأسفل

الحلقة الثانية / من برنامج بشرة خير (( شاب نشأ في طاعة ( عبادة ) الله ))

مُساهمة  niesoo nie في الخميس سبتمبر 29, 2011 2:42 am

((الحلقة الثانية / شاب نشأ في طاعة ( عبادة ) الله ))
أ /علاء ... بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. كل سنة وحضراتكم طيبين كل يوم بندور مع حضراتكم على طريق وباب من أبواب الجنة , يارب يبشرنا بيها ويكتبهالنا, النهاردة حنتكلم عن شاب نشأفي طاعة الله كيف ينشأ الشاب في طاعة الله ؟ وهل الموضوع صعب للدرجة دي ولا لأ, حندور مع بعض مع حضراتكم مع ضيفنا الكريم فضيلة الدكتورمحمد هداية ..السلام عليكم يادكتور محمد
د . هداية : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
أ/علاء : يبدو الموضوع صعب مع الشهوات وفي ناس ربنا ساعات بيديها فلوس, أو يدي الأهل فلوس, وتسافر وتسيب أولادها وتديها فلوس فالولد يلاقي في إيده فلوس كتيرة جدا..ومافيش رقابة فالكليبات شغالة والإباحات شغالة والمخدرات شغالة ..وفي بنات هي اللي النهاردة بقت بتصطاد الشباب ..كل دي شهوات صعبةجدا,, هل علشان كدة ربنا سبحانه وتعالى خلى شاب نشأ في طاعة الله من المبشرين إن شاء الله وبإذن الله بالجنة ؟
د.هداية : أعوذ بالله السميع العليم من الشيطان الرجيم .. بسم الله الرحمن الرحيم.. الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم ياربنا تسليما كثيرا,, أما بعد
طبعا ياعلاء إنت عارف الرواية دي مشهورة قوي .. لكن أنا أرى إن رواية البخاري أضبط , شاب نشأ في عبادة الله.. طبعا في طاعة الله جميلة , بس أنا فاكر وإنت بتكلمني على التليفون قلتلي جملة تؤيد الرواية الثانية .. إنت قولتلي يعني عايزين نتكلم في الطاعة .. الصلاة إزاي ؟.. الصوم إزاي ؟ .. مش أي صلاة حتعمل الجملة دي في الحديث.
أ علاء / : .. الإنضباط
د.هداية : مش حتعمل النتيجة دي .. يعني مش أي صلاة ومش أي صوم ومش اي عمل .. في العصردة..لإن خد بالك مثلا إحنا لما نيجي نتكلم عن أمثلة حنتكلم عن أول واحد علي بن أبي طالب مثلا .. الحسن والحسين.. مثلا معاذ ابن جبل .. إبن عباس .. كيف نشأ هؤلاء ؟! .. دول نشأوا في جو لا كان في بقى فضائيات ولا كليبات والحتة اللي إنت قلتها.. بس برضه ماكنش عندهم لا كتب ولا نت ولا. . ,, دي قدام دي.
أ / علاء : لأ وبرضه قريش والجزيرة العربية كان فيها خمر ونساء وزنا وإعتداء من قبائل على بعض.
د.هداية: يعني .. علشان ماحدش يستسهل دي ويستصعب دي أو العكس ,, كل عصر وله ماله وعليه ماعليه,, فالمسألة الكل حيبقى متساوي في الميت درجة اللي إحنا إتفقنا عليهم زمان,, مايجيش واحد يقولي لأ ,, ماهو اصل ده كان إبن بنت النبي,, أو لأ ,, يعني الناس متصورة ياعلاء ودي حتة عايز اقف معاك عليها, إن الحسن والحسين لكونهم أبناء السيدة فاطمة يبقوا همة كدة إيه ! في الجنة علشان كدة ؟!
أ / علاء : علشان همة أحفاد النبي صلى الله عليه وسلم
د.هداية : علشان همة أحفاد النبي,, دي مسألة مش داخلة في الحسابات ,, يقطع هذه المسالة قطعا آكدا ما قاله رسول الله عن فاطمة.. قال :{ وأي بالله لو أن فاطمة بنت محمد سرقت ,,, لقطع محمد يدها} .. ومحمد هنا مش هو النبي.. مش هو الاب.. مش هو الرحيم,, لأ هو الحاكم ,, هو الإمام العادل,, فاهم قصدي ؟؟ يعني مش المسألة الناس واخدة إيه !! أصل دول أحفاد الرسول فهم علشان كدة في الجنة.. لأ مش كدة خالص. . ده همه بعملهم ,علي بن أبي طالب مش علشان إبن عم ... ابوه فين ؟ أبو علي فين ؟؟ ,,,, هو ده السؤال ؟!
أ / علاء : اللي هوه أبو طالب نفسه
د.هداية : اللي هوه أبو طالب فين؟ في النار.. وإحنا عارفين قصته والرسول إستمات علشان يقول كلمة ما قالهاش.. إبنه فين؟ بإيه بقى؟ .. ده بإيه ,, وده بإيه !! عشان ماحدش يسرح بدماغه ,, وشغل الدروشة هه .. ويقولك دول احفاد الرسول, لأ مش هي دي المسألة
أ / علاء : يافاطمة بنت محمد ياعباس عم محمد
د.هداية : إعملو فما أغني عنكم من الله شيئا , إسمع بقى الرسول قالهم إيه !! قالهم { من ابطئ به عمله لم يسرع به نسبه }
أ / علاء: في حد ممكن يوقف معنا وإحنا بنتكلم ويسال سؤال منطقي جدا طالما إحنا بنتكلم على شاب يعني الشاب ده كان لسه حديث السن
د.هداية : أيوة هو ده المهم بقى
أ علاء : الفضل له لوحده في نشاته في طاعة وفي عبادة ولا الأسرة والأب والأم ليهم دخل في هذه التنشأة ؟
د.هداية : مسؤولة
د.هداية : فاكر زمان ياعلاء لما قلتلك إن كل أب لما إبنه يبلغ الحلم وإبنته تبلغ المحيض يعمل إيه؟ يقعدهم قدامه ويقولهم لغاية كدة دوري في السؤال خلص ,, حاكمل مصاريف عليك, حأخرجك من الجامعة حاجوزك, ,حاجوزِك .. لكن مش حأقدر لوحد منكم مات النهاردة.. بعد بلوغ سن الرشد ده إننا حأبقى مسؤول عنه.. في الطفولة إنت عارف الطفل طالما لم يبلغ مات مسلما
أ / علاء:و مرفوع عنه القلم
د.هداية : ومرفوع عنه القلم , لكن طالما بلغ لازم الاب يلفت النظر ويبدا بقه , مش معنى كده إنه بيتخلى,لأ ده بيبدأ بقى إيه ..
أ / علاء : بحمله المسؤلية
د. هداية : ايوة وياخد منحى تاني في التربية وفي التوجيه وياخد بإ يد ده , وإيد دي, ومش عارف إيه, ولكن لازم يلفت النظر في السن ده إن إنت دلوقت بقيت إيه بقيت مسؤول والمسأله إختلفت ,, حاحكيلك حكاية صغيرة شوف حتاخد إنت بالك منها إزاي
البخاري رضوان الله عليه لما بلغ ستة عشر سنة راح هو واخوه وامه يحجوا هو حاطط في دماغه إنه مش راجع, يعني هو راسم طريق لنفسه فاسمع كده تسمع الرواية ببساطة كدة وتحس انها تعدي بس ما تعديش على واحد بياخد باله قالك ايه !! فعادت امي واخي وبقيت في مكة , يقرأ كتب الحديث وعمال يدور على الرجال ويشوف مين اللي ينفع يدرسله اللي حيبقى البخاري بقه
خدت بالك من كلمة عادت أمي وأخي ! طب ما اخوه اكبر او اصغر رجع ولكن هنا الفروق الفردية هو جي انا مش راجع بخارى ,, أنا حاقعد في مكة وحانزل المدينة وحاسأل فين وكيع ده ؟ مين وكيع ده ؟ اللي هو استاذ الإمام الشافعي فيقعد عليه وعنده ستة عشر سنة يحفظ كتب وكيع ويبدأ يدور ويحط خطة , احنا ليه بنقول البخاري اصح كتاب حديث لأن هو حط خطة في
الرجال غير مسبوقة إنت فاهم قصدي ؟ فاهم حكايتي ؟
أ / علاء : طيب إزاي شبابنا النهاردة في العصر الصعب اللي احنا فيه يعملوا كدة ؟ هل نقدر نقولهم علشان نبشركم بالجنة , لازم إنت كمان تشعر بلذة القرب .. اللي تطرد من قلبك لذة المعصية , أوشهوة المعصية ؟.. إزاي يافندم ؟
د. هداية : هنا ياعلاء كلمة المجاهدة ..
أن تجاهد في الله .. يعني حقولك حديث لوسمعناه .. يقولك (لا تزول قدم عبد حتى ييسأل عن خمس .. عن عمره ( اسمع اللفظ ) .. أفنـــاه .. , وعن شبابه ..إشمعنى شبابه !! إشمعنى الشباب !!
علشان الحديث اللي إنت قولته ,, يعني كإن هو ده السن ياعلاء اللي إيه .. اللي ينبني عليه المراحل اللي جاية في العمر ,, يعني ماقلش الصبا ! ما قلش الرجولة , الكهولة !.. فاهم قصدي ؟ قال إيه ؟ .. عن شبابه فيما أبلاه .. عن ماله من أين إكتسبه وفيما أنفقه ؟ .. وعن علمه فيما عمل فيه ؟ .. أو في رواية : ما عمل بما علم ؟.. الشاهد في كلامي في الخمسة دول إيه ؟ .. المرحلة الوحيدة اللي إتذكرت مرحلة إيه ..
أ / علاء : الشباب
د.هداية : الشباب .. فكأني بالحديث بيوجه يقول : يا أسرة مسلمة , الشباب مرحلة سابقتها إيه ؟ طفولة .. لازم تتوجه
أ / علاء : علشان يبقى شاب نشأ في عبادة الله أو في طاعته.
د.هداية : اللي هيه دي بقى .. اللي هو نشأ في عبادة الله.
كلمة لو إنت خدت الجملة ياعلاء وفصصتها كدة , حتلاقيه نشأ وهو شاب ؟ ولا النشأة جاية إيه ؟
أ / علاء : من الطفولة
د.هداية : من الطفولة .. ولما تراجع لينا كلنا , يقولك مثلا أنا حفظت القرآن وأنا عندي تمن سنين , عشر سنين ,, مش حتلاقيها أبداً واحد وعشرين ,, ما تسمعش واحد يقولك أنا حفظت القرآن وأنا عندي خمسة وعشرين سنة , أو وأنا عندي واحد وعشرين سنة ,,, إذا عدت العشر سنين .. اتناعشرسنة الأوليين .. تلاقي العملية دي إيه ! هبطت , وما عدش ليها أثر
أ / علاء : إلا بقى اللي عنده قوة إرادة
د. هداية : إلا من رحم ربك بقى , في ناس عندها أربعين وحفظت ,,,
بس أنا بتكلم لما الرسول قال : شاب نشأ في عبادة الله .. هي دي الرواية على فكرة , مش طاعة ! .. العبادة أولى من الطاعة ,.. الطاعة تتبني على العبادة ,, يعني العبادة تجلب لك إيه ؟؟ ..الطاعة .
أ / علاء : طب هذه الطاعة ليها لذة زي ما أنا قلت ؟؟!!
د. هداية : طبعــاً ,,, طبعاً , أنا حقولك على حاجة بقى .. مش حتصدقها .. ومن كلام ناس في اللي إنت ضربت فيهم أمثلة .. لما تقعد مع واحد ,, الأسرة ,, أسرته كلهم من اللي إنت بتتكلم عليهم .. اللي أنا مابحبش أجيب سيرتهم دول..
أ / علاء : ربنا يهدينا ويهديهم
د. هداية : آمين يارب.. يقولك إيه ؟! الولد .. تقوله طب إنت ماكنتش حاسس بلذة ! ,, وإنت بتجاهد فيهم أو وإنت بتوجههم ؟
يحكيلك بقى اللحظة اللي جاب أخته ,, أو اللي جاب أمه ,, أو اللي جاب عمه ,, أو ساعة ماجاب خاله ,, أو ..يعني كإني بالحكاية اللي إنت بتقولها دي ,, كلمة اللذة دي مايحسهاش غير اللي شافها أو سمعها أو جربها ,, يعني أكيد إنت بتسألها من حاجة إنت في دماغك لها رصيد عندك في واقع تفكيرك ,, لأن كلام الرسول عمره ما حيبقى أبداً .. كدة مالوش لازمة , أو كلام زايد أو كلام ,, لأ,, ده شوف اللفظ عامل إزاي !! شــاب نشـأ . وخد بالك .. ما قلش الشاب الذي نشأ !!.. لأ.. ده كل كلمة ليها وقع.. النكرة تفيد إيـه ؟ .. العموم
أ / علاء : العموم
د . هداية : وأضربلك أمثلة زي ما إنت عايز في عصر الرسول , وفي عصر التابعين .. لغاية تابعي التابعين ... لغاية إمبارح !
أ / علاء : لغاية ميدان التحرير.
د . هداية : لغاية ميدان التحرير. ,,, فاكر إنت بداية الكلام على شباب ميدان التحرير .. قالوا إيه ؟
قالوا : ده شباب تافه وعيال ومش عارف إيه ..! وفيس بوك ..
أ / علاء : ومرفهة
د .هداية : وخرج .. مش عايز أجيب أسامي علشان ما تقولش إحنا بقى بنتشفى والكلام ده .
كان خارج صفوت الشريف بيتكلم بالطريقة القديمة .. الحديث دة بيبانلك النهاردة لما تتفرج عليه ,, لكن ساعة ما إتقال كان بيتكلم على إنه همه يومين تلاتة والعملية خلصت ,, زي اللي قبلها واللي قبلها واللي قبلها.
لكن إذا أراد الله تبارك وتعالى !! .... دك الرواسي .
أ / علاء : طب إدينا نصيحة لشباب النهاردة , اللي سمع الحلقة وانبسط قوي إنه هو يعني من المبشرين إن شاء الله ..
د . هداية : إن شاء الله , أيوة
أ / علاء : .. لو هو في عبادة الله وطاعة الله ,, كيف يتغلب على الشهوات اللي زادت قوي ؟ كيف يستحضر هذه اللذة في قلبه ويستبدلها ؟ .. يعني لذة حلال ,, أفضل من لذة حرام .. من معاكسة ..من صحوبية بنت .. سجاير ومخدرات وروشنة.. ومع التحفظ الشديد على فكرة إن المتدين .. مش دمه تقيل ولا حاجة ..
د. هداية : عايش ومبسوط وكل حاجة.
أ / علاء : ..ولا الإلتزام والطاعة معناها إن إنت خانق نفسك وبتكره الدنيا ولا تتمتع .
د . هداية : أنا حأكد أولاً على الكلمة اللي إنت قولتها : أن في عبادة الله أو في طاعة الله لذة للفاعل ,, أكيد في لذة .يعني حاضرب مثال ولله المثل الأعلى .. علي بن أبي طالب لما نام في فراش الرسول صلى الله عليه وسلم (في هجرة المسلمين إلى المدينة ) ساعة خروج الرسول من مكة.
قارن بين علي ,, وبين الناس اللي كانت واقفة على الباب ومستنية محمد على إن ده محمد يعني ..ده رجل ... ودول رجال . قارن بين الإتنين. . قارن بين علي بن أبي طالب وبين أبي طالب نفسه .,, قارن بين عبدالله ابن عباس لما يحكيلك إنه إتربى في بيت الرسول .. وإنه كان بيصلي القيام مع الرسول ,, والرسول كان يعرق له اذنه وهو بينام .. طفل صغير طفل لسه ,, ودي حتة أنا بقولك النشأة . ما بتجيش في الشباب بتيجي من الصغر. فيحكيلك هو إن الرسول يفتح في البقرة . فهو بيكلم نفسه : فيقول .. حياخد ربعها .. وبعدين كل ما يقرب على النص , يقولك : بس كدة حيركع , ما يركعش... دي حكاية , واللي كانوا بيقعدوا في دار الندوة مع الرايات الحمر.. دي حكاية تانية , .. هنا الكلام اللي إنت بتقوله يعني الشباب يحس إنه الجهاد في الله تبارك وتعالى ... النتيجة يوم القيامة لها لذة ,, يعني الشباب لما راح ميدان التحرير ما كنش في دماغه يمكن ياعيني .. اللي إستشهدوا في سبيل الله .. ما كنش في دماغهم إنهم حيموتوا , أو حيستشهدوا ! ولكن ..
أ / علاء : بس كان في نيتهم يادكتور.
د . هداية : كان في نيتهم ودي المكافأة , هذه أنا أرى أنها مكافأة من الله عجلها لهم ,, يعني أنا حأقولك علشان بس أهل الشهداء يصبروا ويبقوا من الصابرين .. اللي ما ماتوش , ممكن واحد بعد كدة ينحرف تاني .. لكن ده ضمن كدة إن شاء الله
أ / علاء : وإن شاء الله كانوا السبب في النهضة اللي إحنا .. نهضتها البلد من كبوتها , ومن الظلم , والفساد , والإستبداد
د. هداية : وتحررنا
أ / علاء : أعتقد شباب زي الفل وحيكملوا المسيرة , وحينجحوا البلد وحينجحوا الثورة
د. هداية : إن شاء الله.. وحيبقى ده هدفهم .. وده جهادهم .. وعايز أقول النهاردة , حتى الشاب اللي مش مع الشباب دول ,, لازم يلجأ لكدة .. لازم تبقى دي برضه فرصته ,, كإنك النهاردة فرصة تانية .. دعوة مني ومنك إن الشباب اللي بعيد عن الشباب دة .. يلجأ إليهم , يغير سكته , يعني كإني بهذا الشهر الكريم وهذه الحلقة ,,, و ,,, و ,,, و ...فرصة جديدة أو دعوة أخرى .. أو بشرى أخرى تجعلني أرى الغالي إيـه ؟؟ .. رخيص. والعكس بالعكس .. إذا إنت إسترخصت العمل وقدمت الغالي حيبقى المكافأة ... الجنة.
أ / علاء : ودي البشارة اللي إحنا بندور عليها
د.هداية : وبشارتها أعلى ياعلاء كمان , شوف يعني يقولك إيه ! .. إسمع أنا حاقولك بس الحتة دي وإقفل بقى .. يعني لما يقولك إيه .. سبعة .. إسمع اللفظ كدة .. يظلهم الله في ظله يوم لا ظل إلا ظله
أ / علاء : مافيش ملجأ تاني
د . هداية : يعني وده الملجأ الأوحد ,, ولما تسمع رواية اللي داخلة فيها كلمة يوم القيامة كإني بتفكرك .. يعني خد بالك اليوم ده الذي لا ينفع فيه مال ولا بنون ولا .. ولا .. ولا .. إلا من اتى الله بقلب سليم , فكإنك إنت بجهاد أو بعمل معين ضمنت حاجة . تعملها ولا ما تعملهاش ؟! .. وحاجة كبيرة ,, ولما تسمع اللفظ ..(يوم لا ظل إلا ظله .. سبحانه وتعالى ) ومن الذي يظلك ؟!! .. الله تبارك وتعالى .. يوم تدنوا الشمس من الرؤوس , يعني العرق .. إنت عارف بيتحكي عن مساحاته ومسافاته ,, فلما يظلك الله يبقى إنت ,, الإمام العادل لازم يسعى .. الشاب لازم إيه !! يسعى إلى النشأة في عبادة الله ومنها إلى رواية ( طاعة الله )
أ / علاء : طاعة الله .. جزاكم الله كل خير يادكتور
د . هداية : وأنتم كذلك إن شاء الله ... آمين آمين

avatar
niesoo nie
 
 

البلد / الدوله : فلسطين
عدد المساهمات : 99
وسام التميز
تاريخ التسجيل : 17/09/2011
العمل : مشروع خاص

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

جزاك الله خيرا

مُساهمة  timaftima في الخميس سبتمبر 29, 2011 12:35 pm

جزاك الله خيرا اخت نيسو على مجهودك الطيب


جعلها الله في ميزان حسناتك


ووفقك الله
avatar
timaftima
 
 

البلد / الدوله : الجزائر
عدد المساهمات : 360
وسام التميز
المشرف المتميز3
تاريخ التسجيل : 01/09/2011
العمر : 88
الموقع : https://www.facebook.com/groups/hedayalovers/
العمل : مشروع صغير

https://www.facebook.com/groups/hedayalovers

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الحلقة الثانية / من برنامج بشرة خير (( شاب نشأ في طاعة ( عبادة ) الله ))

مُساهمة  niesoo nie في الثلاثاء مارس 26, 2013 9:23 pm

ووفقكم لكل مايحبه ويرضاه أختي الحبيبة .
avatar
niesoo nie
 
 

البلد / الدوله : فلسطين
عدد المساهمات : 99
وسام التميز
تاريخ التسجيل : 17/09/2011
العمل : مشروع خاص

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى