طريق الهداية - التوبة والاستغفار 73

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

طريق الهداية - التوبة والاستغفار 73

مُساهمة  timaftima في الأحد سبتمبر 25, 2011 6:17 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

يتكلم الدكتور في هذه الحلقة



(وَالَّذِينَ يَقُولُونَ رَبَّنَا هَبْ لَنَا مِنْ أَزْوَاجِنَا وَذُرِّيَّاتِنَا قُرَّةَ أَعْيُنٍ وَاجْعَلْنَا لِلْمُتَّقِينَ إِمَامًا (74) أُوْلَئِكَ يُجْزَوْنَ الْغُرْفَةَ بِمَا صَبَرُوا وَيُلَقَّوْنَ فِيهَا تَحِيَّةً وَسَلَامًا (75) خَالِدِينَ فِيهَا حَسُنَتْ مُسْتَقَرًّا وَمُقَامًا (76) قُلْ مَا يَعْبَأُ بِكُمْ رَبِّي لَوْلَا دُعَاؤُكُمْ فَقَدْ كَذَّبْتُمْ فَسَوْفَ يَكُونُ لِزَامًا (77) الفرقان)


سؤال -هناك نقلة في الكلام وهي تتكلم عن موضوع قد يبدو للناس لأول وهلة يتعلق بالدنيا وعن الأزواج والذرية فما دلالة هذه النقلة؟ وما أهمية هذا الدعاء؟




د.هداية: هذه النقلة مهمة في حياة كل مسلم لله تبارك وتعالى وهذه النقلة أي الكلام عن الذرية والأزواج والكلام عنهم في حق عباد الرحمن جاء في سورة الأمر الذي يتضمن معنى الدعاء (هب) فعل أمر يتضمن معنى الدعاء و(اجعل) فعل أمر يتضمن معنى الدعاء لماذا؟ لأن العبد من عباد الرحمن لا يستطيع أن يكون من (أولئك) في الآية (أُوْلَئِكَ يُجْزَوْنَ الْغُرْفَةَ بِمَا صَبَرُوا وَيُلَقَّوْنَ فِيهَا تَحِيَّةً وَسَلَامًا (75)) لا يمكن أن تكون منهم إلا إذا ..............................


المقدم: المفترض عند الزواج أن أختار زوجتي وكذلك الفتاة تختار زوجها

د. هداية: وعلى الذي يختار يختار على مراد الله ورسوله في إقامة البيت المسلم لأن البيت المسلم إذا استعرضنا القرآن والحديث سنجد أن يقام على شرع الله من أول لحظة وظلمنا كثيراً الآية (وَالطَّيِّبَاتُ لِلطَّيِّبِينَ وَالطَّيِّبُونَ لِلطَّيِّبَاتِ (26) النور) على أنها تقرير وهي ليست كذلك وإنما مسألة أنك لما تختار يجب أن تبحث عن الزوجة التي فيها هذه المميزات، الطيبات كلمة واسعة جداً، من الطيبات؟ من الطيبين؟ وقدم الأزواج على الذرية لأنه قد يكون زواج من غير ذرية فقد الأزواج على الذرية ولا يمكن .......................


سؤال -المقدم: المفترض لو اخترت بشكل صحيح ستكون زوجتي صالحة ويأتي منها ذرية صالحة فالمفترض أنني هكذا أعرف الصحيح فأكون بهذا العنصر من عباد الرحمن لكن لو اخترت خطأ وقلت ستنصلح لاحقاً أكون لست من عباد الرحمن؟




د. هداية: المسألة نسبية والنسبية فيها إن صح التعبير مطلقة بمعنى أنه قد تبدأ بأن لا تكون من عباد الرحمن ولم تختار على صفات عباد الرحمن لكن تريد فيما بعد أن تكون من عباد الرحمن فتدعو بهذا الدعاء (وَالَّذِينَ يَقُولُونَ رَبَّنَا هَبْ لَنَا مِنْ أَزْوَاجِنَا وَذُرِّيَّاتِنَا قُرَّةَ أَعْيُنٍ وَاجْعَلْنَا لِلْمُتَّقِينَ إِمَامًا (74)) فهذا الدعاء حتى نحققه إما تدعو.........................




سؤال من المقدم: الموضوع مهم لأنه في النهاية هذه حياتي التي أجمع فيها حسنات وسيئات ولا يمكن أن أنجح وبيتي غير صالح أو زوجتي غير صالحة والآية الكريمة تتحدث عن قرة أعين وهذا تعبير جميل وربنا سبحانه وتعالى يستخدم فعل (هبّ) من الهبة فهل لهذا علاقة أنه لما قرر في موضوع الذرية تكلم عن موضوع الذكور والإناث في سورة الشورى استخدم كلمة الهبة (لِلَّهِ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ يَخْلُقُ مَا يَشَاء يَهَبُ لِمَنْ يَشَاء إِنَاثًا وَيَهَبُ لِمَن يَشَاء الذُّكُورَ (49) أَوْ يُزَوِّجُهُمْ ذُكْرَانًا وَإِنَاثًا وَيَجْعَلُ مَن يَشَاء عَقِيمًا إِنَّهُ عَلِيمٌ قَدِيرٌ (50)) كأن الله تعالى ينبهنا إلى أنه قد يهبك إناثاً أو ذكوراً أو توأم أو تكون عقيماً أو عاقراً فهل لهذا علاقة باستخدام فعل (هب)؟



د؟ هداية: هذه الكلمة (هب) فيها مشكلة في التلقي حتى في المفاهيم الأخروية. تعال أولاً نعرّف الهبة، ما هي الهبة؟ هي العطية الخالصة دون عِوَض أو غرض. لما ندر.........................



سؤال من المقدم: لماذا استخدم (من) في الآية (من أزواجنا)؟ هل هي للتبعيض؟ وهل (من) لأن الإسلام يبيح تعدد الزوجات أو أن المعنى يقصد أنه حتى لو تزوجت واحدة فلا يوجد إنسان كامل؟



د. هداية: البعض يقول (من) للتبعيض، المفترض أن آخذ زوجة واحدة أو اثنتان أو ثلاثة أو أربعة فإذا قلت من أزواجنا يعني أقررت بنفسي أنني أريد واحدة صالحة والثلاث الأخريات غير صالحات فلا يمكن أن تكون (من) للتبعيض وإنما هي بيانية وإعرابها حال فكأنك تفترض أن الدعاء ..........................


المقدم: نتمنى أن يركز العلماء المتخصصين في العلوم الدنيوية المختلفة على ربط الأحداث الحديثة بما في القرآن وهنالك هيئة الإعجاز العلمي لكن الجهد ما زال قليلاً والإعلام بما في هذا البحر من كنوز لا يسلط عليه الضوء كثيراً حتى تتحق الآية الكريمة (سَنُرِيهِمْ آيَاتِنَا فِي الْآفَاقِ وَفِي أَنفُسِهِمْ (53) فصلت).



د. هداية: مرت مرحلة سابقة أخذ الإعجاز العلمي مكانه فترة ثم تراجع. القصة في أن .....................



المقدم: كثر في هذه الأيام الشر وكثرت الغيبوبة والدنيا تأخذ الناس والشباب غير مسلح بعقيدة صحيحة ويعتقد أنه حتى يكون سعيداً لا بد أن يذهب إلى الملاهي والمراقص والبنات والمخدرات للأسف الشديد والحياة تسير معهم من وجهة نظرهم.



د. هداية: هذا يحقق الدعاء لو الدعاء جاء مع العمل (وَالَّذِينَ يَقُولُونَ رَبَّنَا هَبْ لَنَا مِنْ أَزْوَاجِنَا وَذُرِّيَّاتِنَا قُرَّةَ أَعْيُنٍ وَاجْعَلْنَا لِلْمُتَّقِينَ إِمَامًا). أريد أن أتوقف...................



سؤال من المقدم: الآية تختتم أن هناك هدف الكلام عن الذرية وعن الأزواج وفي النهاية مطلوب حالة من التقوى وليس فقط أن أكون من ضمن المتقين وإنما إمام المتقين وقلنا أن الأمر مرتبط ببعضه لأنه لو كنت غير منضبط سيكون بيتي غير منضبط ولو لم أحسن الإختيار سيتكون الزوجة غير كفؤ لتربية الأولاد والذرية غير صالحة وتأتي أجيال تفرط في المسؤولية. نعطي بعض الملامح التي نبه إليها الرسولصلى الله عليه وسلم في اختيار الأزواج، كيف يقام البيت المسلم؟


د. هداية: الرسول صلى الله عليه وسلم وجّه الرجل والمرأة قبل العقد وبعد..........................




سؤال من المقدم: هل يمكن أن نعتبر هذا من حالات النفاق؟





د. هداية: طبعاً لأنني أنا يقيني بأن فلان لو كان صالحاً سيقيم بيتاً يسعد ابنتي.........................



المقدم: اجتمعت بأناس ممن يعملون في الأحوال الشخصية يشتكون من الحالات الكثيرة التي تتطلب الفصل في النزاعات الشخصية مثل الطلاق والخلع وأصبح الموضوع كما قال صلى الله عليه وسلم فتنة وفساد كبير.


د. هداية: قلنا أنه إذا انفك القول عن العمل انتهى الأمر، لا يمكن أن................................



سؤال المقدم: هذا يجيب على السؤال الذي سألناه ما علاقة هذا الدعاء بعباد الرحمن؟



د. هداية: لو ربطت القولين النار والأزواج والذرية، هنا .........................



سؤال من المقدم: (يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُواْ رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُم مِّن نَّفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا (1) النساء) هل (من) للتبعيض؟




د. هداية: منها أي من نفس ما خلقت منه. النفس الواحدة ليس آدم وإنما الطبيعة التي خلق منها آدم وحواء. هناك من فسرها على أنها آدم ومنها يعني حواء لكن نحن لن..................


على هذا الرابط تجدون الحلقة كاملة




http://www.islamiyyat.com/drhedaya/2009-01-18-17-58-00/586-----73.html















avatar
timaftima
 
 

البلد / الدوله : الجزائر
عدد المساهمات : 360
وسام التميز
المشرف المتميز3
تاريخ التسجيل : 01/09/2011
العمر : 87
الموقع : http://www.facebook.com/groups/hedayalovers/
العمل : مشروع صغير

http://www.facebook.com/groups/hedayalovers

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى