طريق الهداية - التوبة والإستغفار 14

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

طريق الهداية - التوبة والإستغفار 14

مُساهمة  timaftima في الإثنين سبتمبر 12, 2011 11:45 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

يتكلم الدكتور في هذه الحلقة

اختص الله سبحانه وتعالى عباده المؤمنين بحياة خاصة وهذه منة من الله على عباده المؤمنين

الذين استجابوا للهدى وطريق الهداية فأعطاهم نوع من الحياة الخاصة في الدنيا

وفي الآخرة حياة متفردة وأعطى الذي أعرض عن الذكر معيشة ضنك

حتى وإن بدت للأعين لأول وهلة أنها مليئة بالمتع وبالنعيم

ولكنها من داخل النفس البشرية محرومة من السعادة



قالى تبارك وتعالى (إِنَّكَ لَا تُسْمِعُ الْمَوْتَى وَلَا تُسْمِعُ الصُّمَّ الدُّعَاءَ إِذَا وَلَّوْا مُدْبِرِينَ ﴿80﴾ وَمَا أَنْتَ بِهَادِي الْعُمْيِ عَنْ ضَلَالَتِهِمْ إِنْ تُسْمِعُ إِلَّا مَنْ يُؤْمِنُ بِآَيَاتِنَا فَهُمْ مُسْلِمُونَ ﴿81﴾ النمل)






-الخطاب هنا للرسول صلى الله عليه وسلم (إِنَّكَ لَا تُسْمِعُ الْمَوْتَى) وقد ينصرف ذهن بعض الناس أنك يا محمد صلى الله عليه وسلم لن تكلم الذين.....................


سؤال -ما هو مرض القلوب؟ وإذا كان مرضاً فهو المفروض أن يكون ابتلاء من الله تعالى لكن لما نسمع قول الله تبارك وتعالى (فِي قُلُوبِهِمْ مَرَضٌ فَزَادَهُمُ اللَّهُ مَرَضًا) هل يعاقبهم ربنا لأنهم مبتلين أو يعاقبهم لسبب آخر؟



سبب أن الله زادهم مرضاً بسبب العقد الفطري الذي قمنا به مع الحق تبارك وتعالى ونحن في عالم الذر (وَإِذْ أَخَذَ رَبُّكَ مِنْ بَنِي آَدَمَ مِنْ ظُهُورِهِمْ ذُرِّيَّتَهُمْ وَأَشْهَدَهُمْ عَلَى أَنْفُسِهِمْ أَلَسْتُ بِرَبِّكُمْ قَالُوا بَلَى شَهِدْنَا أَنْ تَقُولُوا يَوْمَ الْقِيَامَةِ إِنَّا كُنَّا عَنْ هَذَا غَافِلِينَ 172 الأعراف) ..........




سؤال -هل عدم لجوء الإنسان وطلبه للعلاج من هذا المرض يعتبر بحد ذاته معصية من الله تعالى فيزيذه مرضاً. هذا يستعمله الغربيون لتبرير حالات الشذوذ عندهم؟ البعض يقول هؤلاء عندهم خطأ في الجينات وهم مرضى وحقهم أن يعيشوا كما يشاؤون؟ فكيف يرد القرآن الكريم على هؤلاء؟



لو كلامهم صح لم يكن هناك منافق عاد إلى الإيمان ولم يكن هناك غير مسلم أ ( فِي قُلُوبِهِمْ مَرَضٌ فَزَادَهُمُ اللَّهُ مَرَضًا) كل زمان...........



سؤال -الآيات فيها إشارة للقلب: قال الله تعالى (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا اسْتَجِيبُوا لِلَّهِ وَلِلرَّسُولِ إِذَا دَعَاكُمْ لِمَا يُحْيِيكُمْ وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ يَحُولُ بَيْنَ الْمَرْءِ وَقَلْبِهِ وَأَنَّهُ إِلَيْهِ تُحْشَرُونَ ﴿24﴾ الأنفال) ما معنى يحول بين المرء وقلبه؟



هذا الموضوع سيبين جزءاً كبيراً من الذي نعاني منه في قضية أنني أريد........................


يقول الله تبارك وتعالى (وَلَوْ تَرَى إِذْ وُقِفُوا عَلَى النَّارِ فَقَالُوا يَا لَيْتَنَا نُرَدُّ وَلَا نُكَذِّبَ بِآَيَاتِ رَبِّنَا وَنَكُونَ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ ﴿27﴾ بَلْ بَدَا لَهُمْ مَا كَانُوا يُخْفُونَ مِنْ قَبْلُ وَلَوْ رُدُّوا لَعَادُوا لِمَا نُهُوا عَنْهُ وَإِنَّهُمْ لَكَاذِبُونَ ﴿28﴾ الأنعام)



ومنهم من يفعل ..........................................


على هذا الرابط تجدون الحلقة كاملة مع اجابة الدكتور على هذه الاسئلة


http://www.islamiyyat.com/drhedaya/2009-01-18-17-58-00/522-----14.html







avatar
timaftima
 
 

البلد / الدوله : الجزائر
عدد المساهمات : 360
وسام التميز
المشرف المتميز3
تاريخ التسجيل : 01/09/2011
العمر : 87
الموقع : http://www.facebook.com/groups/hedayalovers/
العمل : مشروع صغير

http://www.facebook.com/groups/hedayalovers

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى